بوتين: أميركا تتجاهل معلومات روسية حول توجه دواعش من سوريا إلى العراق

صدى الحقيقة

اكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، الخميس، إن الولايات المتحدة تتجاهل معلومات قدمتها روسيا بشأن عناصر من داعش يغادرون سوريا إلى العراق.

 

وذكر بوتين، في مؤتمره الصحفي  “إننا نرى بأعيننا، كما يراه طيارونا، ان المسلحين من داعش يغادرون في اتجاهات مختلفة، مثلا إلى العراق، ونقول لشركائنا الأميركيين إن المسلحين توجهوا إلى هذا الموقع أو ذاك، لكن ليس هناك رد فعل أميركي، لأنهم في الولايات المتحدة يعتقدون أنه يمكن استخدام هؤلاء المسلحين لمحاربة الرئيس السوري بشار الأسد”، بحسب ما نقله موقع “روسيا اليوم”.

 

وشدد بوتين، ان “هذا الأسلوب هو الأبسط، لكنه أيضا الأخطر، بما في ذلك بالنسبة لهؤلاء الذين يقومون بذلك”.

 

وأكد بوتين، في هذا السياق انه “في غاية الأهمية أن لا تكون لدى كافة المشاركين في عملية التسوية السورية أية إرادة أو إغراء لاستخدام تنظيمات إرهابية أو متطرفة مختلفة من أجل تحقيق أهدافهم السياسية الآنية”.

 

واضاف، ان “تنظيم القاعدة، الذي جرى إنشاؤه في وقته لمحاربة الاتحاد السوفيتي في أفغانستان، وهو، في نهاية المطاف، شن ضربة في نيويورك”.

 

جدير بالذكر ان روسيا تدعم بقوة نظام بشار الاسد، وتشن الطائرات الحربية الروسية هجمات يومية على مواقع داعش وجبهة النصرة وبعض الفصائل الاخرى المتطرفة. A.N