العدل: إعدام 38 مُداناً بالإرهاب

صدى الحقيقة

أعلن وزير العدل حيدر الزاملي، عن تنفيذ حكم الاعدام بحق 38 مدانا بقضايا الارهاب بعد اكتساب احكامهم الدرجة القطعية وحصول مصادقة رئاسة الجمهورية.

وقال الزاملي، اليوم الخميس، خلال كلمة له عقب حضوره مراسيم تنفيذ احكام الاعدام في سجن الناصرية المركزي، والقاها في مؤتمر صحفي حضرته العديد من وسائل الاعلام، ان “وزارة العدل مستمرة بتنفيذ القصاص العادل بحق الجناة والارهابيين من الذين استباحوا دماء الابرياء، وعاثوا في البلد الدمار”.

وأكد “انه تم اليوم تنفيذ حكم الاعدام بحق 38 مداناً في سجن الناصرية المركزي وتم التنفيذ دفعة واحدة وجميعهم عراقيون باستثناء واحد يحمل جنسية مزدوجة (صدى الحقيقة )، بعد ان حصول الموافقات الاصولية والقانونية في تنفيذ هذا الحكم من رئاسة الجمهورية والجهات الرسمية المختصة”.

وبين الزاملي ان “كل هؤلاء الارهابيين نفذ فيهم حكم الاعدام بعد منحهم كافة حقوقهم القانونية لحين حصول القرار القطعي في تنفيذ الحكم بهم”.

وكشف وزير العدل عن تشكيل لجان خاصة في مجلس القضاء لتسريع النظر بملفات احكام الاعدام وما اذا كانت مشمولة بقانون العفو .

وقال ان “وتيرة تنفيذ احكام الاعدام بحق الارهابيين بدات تتصاعد في الاونة الاخيرة بعد ان باشرت لجان خاصة بالنظر في مدى شمولهم بالعفو العام من عدمه”.

واوضح ان معظم احكام الاعدام كانت تتاخر بسبب اعادة عرض ملفات المحكومين على لجان العفو العام او بسبب اعادة محاكماتهم فضلا عن تاخر المصادقة من قبل رئاسة الجمهورية.

واشار الى انه اشرف كذلك اليوم على افتتاح التوسعة الجديدة لتصل سعته الى ما بين 32 الى 35 الف نزيل، وبما ينسجم مع الضوابط والشروط المتعلقة بحقوق الانسان والمعايير الصحية .

اما بخصوص قانون العفو ، فاوضح الزاملي ان الوزارة تطلق شهريا سراح ما بين 600 الى 700 نزيل من المشمولين بقانون العفو العام.A.N