بعد (10) أيام: حافلة (ام قاطين) الحمراء.. تتهادى في شـوارع بغـداد مجـدداً.. ولكن!

صدى الحقيقة – وكالات

تشير الدلائل المتوفرة لدينا أن حافلات نقل الركاب الحكومية الحمراء (ام الطابقين) ستعاود ظهورها ثانية في شوارع العاصمة (بغداد) التي اختفت او كادت منذ أحداث عام /2003 وما تلته من أحداث أمنية عاصفة، عصفت بأسطول الشركة العامة لنقل الركاب في بغداد واصبحت في خبر كان..!!

وحسب تصريح صحفي لمدير عام نقل المسافرين والوفود بوزارة النقل الدكتور عادل الساعدي أدلى به قبل ايام أكد فيه ان الاحتفال بأعياد نوروز لهذا العام وتحديداً في الخامس عشر من آذار الجاري، ستشهد شوارع العاصمة (بغداد) عودة وظهور (باصات الأمانة) من جديد بعد اختفاءً عنها استمر لأكثر من (9) سنوات مضت.. مشيراً الى ان الحافلات المعتمدة ذات مواصفات عالية من موديل عام/2012 الجاري، وهي مصنعة من قبل شركة (البا هاوس) وهي شركة عراقية -اردنية يمتلك العراق (50%) من حصتها والجزء الآخر للأردن، وهي التي ستتولى تزويد العراق بهذه الحافلات، حيث تم التعاقد على شراء (60) حافلة بطابقين و(10) حافلات بطابق واحد، مع (90) حافلة حديثة وصل بغداد منها ما يقارب من (90) من عددها الكلي.

واضاف أن (الباص) ذو اللون الأحمر من المؤمل له ان يعود للسير في شوارع العاصمة مع حلول عيد (نوروز) المقبل، أي بعد (10) أيام من الآن،..(لكن) المشكلة التي تواجه انطلاقه بشكل مرن حالياً هي وجود المطبات الاصطناعية (الطسات) ومد اسلاك الكهرباء الخاصة بالمولدات بشكل عشوائي خاصة في الشوارع العامة التي تسلكها حافلات النقل المذكورة،إضافة الى وجود أعداد كبيرة من المضلات التابعة للقوات الأمنية فيها إذ أن ارتفاعها يعيق مرور تلك الحافلات..!! و(يواصل المدير العام) لذا فأن تنسيقاً يجري الآن مع مديرية المرور العامة وامانة بغداد، وقيادة عمليات بغداد لتسهيل عملية مرور الحافلات المذكورة بيسر وانسيابية.

واشار الساعدي أن حمولة الحافلة تصل الى (77) راكباً، ولو بقيت المطبات على حالها فأن تلك الحافلات ستستهلك سريعاً، لذا فأن تسييرها من دون وجود معالجات سيشكل خللاً مبيناً ان الحافلات الجديدة تتمتع بجميع وسائل الراحة من نظام التدفئة الى التبريد، ولا تتم جباية النقود فيها من قبل السائق او الجباية، بل يتم ذلك وفق نظام البطاقة الذكية التي تعمل لمدة شهر كامل، وستكون في متناول المواطن خلال الأيام المقبلة، بينما سيتم توزيعها على طلبة الكليات والمعاهد باسعار مناسبة لتخفيف نفقاتهم، واوضح ان هذه الحافلات توجد فيها شاشات ترفيهية ودلالات لمعرفة الوقت ودرجة الحرارة، والأماكن التي يتم التوقف فيها.


1 مشاهدة