عمليات الجزيرة تبدأ عملية عسكرية في صحراء الأنبار

صدى الحقيقة

أفاد مصدر امني في الانبار، السبت، بأن قيادة عمليات الجزيرة بدأت بعملية عسكرية واسعة في صحراء الانبار لتتبع اوكار تنظيم القاعدة.

وقال المصدر لـ”شفق نيوز”، إن “عملية عسكرية واسعة اطلقتها قيادة عمليات الجزيرة غربي العراق لملاحقة مسلحي تنظيم القاعدة ممن يتخذون المناطق الصحراوية منطلقا لشن هجمات ضد القوات الامنية والمدنيين”.

وأوضح المصدر أن “العملية العسكرية تتم بإشراف مباشر من قائد القوات البرية الفريق الركن علي غيدان”، مشيرا الى أن “مروحيات هجومية تشارك في العملية العسكرية”.

وتراجع الوضع الامني في العراق بشكل لافت منذ احداث الحويجة، واعُتبرت اغلب الهجمات التي تلت الحادث بابعاد طائفية.

وكان مسلحون مجهولون قد اختطفوا عددا من المدنيين من على الطريق الدولي الرابط بين الانبار والمنفذ الحدودي العراقي- الاردني، قبل ساعات على اختطاف خمسة من عناصر شرطة حماية الطريق الدولي في منطقة الـ160 في الرمادي.

وتعيد هذه الحادث إلى الاذهان عمليات الاختطاف التي كانت تجري في سنوات 2006- 2009، على الطريق الدولي في الانبار، حيث كان مسلحون مجهولون يقومون باعتراض القادمين من خارج البلاد وبالعكس، وإما يقوموا باختطافهم أو سلب اموالهم.

إلا أنها تطورت بالتحديد في عام 2008، حيث كان عناصر “تنظيم القاعدة” وفق مسؤولين امنيين في بغداد يقومون بتصفية المسافرين نسبة لطائفتهم.


1,783 مشاهدة