الحكم بالاعدام شنقا على مغتصب الفتاة بنين في العراق

صدى الحقيقة

أصدرت محكمة الجنايات في محافظة البصرة حكما بالاعدام شنقا حتى الموت على المدان النائب عريف في قوات الجيش [أكرم حامد عودة عاتي المياحي] لاغتصابه وقتل الطفلة [بنين حيدر محمد] من أهالي المحافظة.

وذكر بيان لوزارة الدفاع تلقى ((موقع صدى الحقيقة)) نسخة منه اليوم الاربعاء ان “محكمة جنايات البصرة / الهيئة الثانية حكمت بقرارها 657 / ج ه 2/2012 على المجرم النائب عريف [أكرم حامد عودة عاتي المياحي] بالإعدام شنقا حتى الموت أستنادا لأحكام المادة [406/1 / ج / ح] من قانون العقوبات العراقي رقم [111] لسنة 1969، الذي قام بجريمة اغتصاب وقتل الطفلة [بنين حيدر محمد] والبالغة من العمر اربع سنوات ونصف في محافظة البصرة أثناء فترة أجازته “.

وأضاف ان “الحكم جاء بعد أكمال التحقيق والمحاكمة العلنية التي جرت بحقه وليكون عبرة لمن تسول له نفسه بالقيام بأعمال مشينة تسيء الى سمعة المؤسسة العسكرية. بحسب بيان الوزارة”.

وأكدت وزارة الدفاع على أن “هذه التصرفات الفردية لا تعكس صورة جيشنا البطل الذي يقدم التضحيات من أجل سلامة أبناء بلدنا الغالي وان الوزارة لا تتهاون مع أي فرد من منتسبيها يحاول المساس بأمن وكرامة المواطنين والقانون هو الفيصل الأساس في محاسبة مثل هذه التصرفات الفردية غير المسؤولة” .

وأعلنت قيادة شرطة محافظة البصرة، في 14 من شهر تشرين الأول الماضي 2012 عن اعتقال ثلاثة أشخاص اعترفوا بخطف واغتصاب وقتل طفلة عمرها اربع سنوات المدعوة [بنين حيدر محمد] وإلقاء جثتها في بيت مهجور شمال غرب المدينة.


2,570 مشاهدة